top of page

صباحكم بساطة...صباحكم "مينيماليزم" بقلم شذى سعادة

دخلت الى السوبر ماركت لأشتري حليب ثم وجدت نفسي اخرج بعربة تسوق مليئة بالعروض الممتازة والاغراض التي لم أعد استطيع العيش من دونها رغم اني لم اكن اعرفها قبل دخولي المتجر, لكن فجأة اجد نفسي قد نسيت غرضا هاما ... الحليب !


اليس هذا ما يحدث في حياتنا دائما؟ نتجول في المراكز التجارية بحثا عن الأفضل من العروض و الاجمل من الملابس و الاحدث من الأجهزة .متنقلين بين الواجهات الزجاجية التي تغرينا بأفضل العروض التي لا يجب تفويتها و الفرص السانحة التي يجب انتهازها بسرعة قبل فوات الأوان ناهيك عن العروض التي تدفعك الى شراء المزيد مثل الغرض الثاني بنصف السعر او اذا اشتريت اثنين فستحصل على الثالث مجانا علما انك لست بحاجته حقا! فما الذي يدفعنا الى شراء المزيد و المزيد و العمل ساعات اكثر للحصول على منتجات احدث ؟هل حقا حصولنا على المزيد يعني السعادة ؟




انها يا أصدقائي النزعة الاستهلاكية فنحن نعيش في نظام اجتماعي واقتصادي يحفز عملية شراء البضائع والاستفادة من الخدمات بكميات أكبر عن حاجتنا. ولكن لكل فعل رد فعل . فعندما وجد الإنسان نفسه مُرهقا بالمادية و الاستهلاكية التي أكلت من روحه.. وأكلت من جيبه أيضًا، اتجه إلى فلسفة « الميني ماليزم » او "زهاد العصر الحديث"او "أسلوب التبسيط و التقليل" هي ترجمات عديدة لفكرة واحدة فما هي؟




الميني ماليزم طريقة للنجاة من وحش الاستهلاك




الميني ماليزم حركة قديمة ظهرت تقريبا بعد الحرب العالمية الثانية في الفنون البصرية والموسيقى ، ومؤخرا شاع استخدام مصطلح " الميني ماليزم "مرة اخرى و لكن هذه المرة كنمط حياة يهدف إلى تبسيط الحياة والتخلص من كل ما هو غير ضروري، ومحاربة الاستهلاكية التي تدفع الإنسان لاقتناء ما لا يحتاج إليه.




وهنا تساعدك " الميني ماليزم " على التخلص من الزائد عن احتياجاتك، سواء فيما يخص الأشياء مثل الملابس والأثاث وأدوات التجميل وغيرها ثم يمكنك تطبيق المفهوم على أمور غير مادية مثل علاقاتك الاجتماعية . وهو ما سيؤدي بالتالي إلى تقليل الوقت الضائع في حياتك ، كما أن التخلص من الأشياء الفائضة سوف يتيح لك الفرصة للتركيز على ما تمتلكه، والاستمتاع به بشكل أفضل.


فنحن نشتري الأغراض لنشعر بالسعادة لكن هذه السعادة مؤقتة فما نلبث ان نعود الى السوق بحثا عن جرعة أخرى!



فاذا كانت سعادتنا مربوطة بما نمتلك اذا ماذا تعني السعادة بالنسبة للميني مليزمي؟ان المقتنيات منتشرة من حولك، وان تتمكن من التخلي عما لا تحتاج/ين إليه، ستزداد المساحة الفارغة في بيتك، ستشعر باتساعه من حولك، وستتحرر من الكثير من الأعباء. ستقل ساعات العمل للعناية و الحفاظ على هذه الأغراض .عندها تتمكن/ين من تركيز طاقتك على ما يهمك فعلا .


فبدلا من قضاء ساعات لاتخاذ قرار أي ملابس سترتدي اليوم ،اذا وجد لديك نوع واحد فقط من الملابس ستوفر وقتك و طاقتك لاتخاذ قرارات مهمة فعلا في حياتك. وربما ايضا تتمكن من توفير المال و بما ان التوفير هنا ليس هدفا بحد ذاته هذا يعني انك ستسخدمه في أشياء أخرى تضيف لحياتك معنى مثل السفر إلى مكان جديد أو تعلم لغات و مهارات جديدة.



السعادة هنا هي بالتجارب الجديدة و اكتساب الخبرات الغير محدودة بالماديات .


والأهم من كل هذا أن مفهوم التبسيط أو الميني ماليزم لا يقتصر فقط على التخلص من الممتلكات الغير ذو فائدة بل ان مفهومه يشمل التقليل حتى من العلاقات والأشخاص الذين يمتصون منا الطاقة و لم يعد لوجودهم في حياتنا أي معنى!!

فكم من زيارة قمنا بها لأشخاص لا نحبهم فقط لان هذا واجب ! وفي النهاية أعزائي فان الميني ماليزم ليس له كادر او اطار محدد لذلك يستطيع كل شخص ان يأخذ هذا المنحى كما يناسب حياته فهي الحرية من حب الامتلاك و الاستهلاك و التقوقع بشكل معين! فلنعط أنفسنا فرصة تجريب هذا النمط وسأضمن لكم الكثير من الراحة والسلام في جميع تفاصيل حياتكم!!


مع كامل المودة..شذى سعادة






コメント