top of page

مبادئ الدعم النفسي وهرم ماسلو (هرم الاحتياجات )


بدأت رحلتي بالأعمال الإنسانية مع بداية الحرب في سوريا ولكي يكون هذا العمل بالشكل الصحيح بدأت بالتدريب والمشاركة بالدورات الاختصاصية لصقل المعرفة من هذه الدورات -دورة مبادئ الدعم النفسي -دورة حماية الطفولة معIMC -دورة اساسيات للعاملين في الخطوط الأولى في مواجهة العنف القائم على النوع الأجتماعي معIMC -دورة لحماية الطفل والرعاية النفسية والاجتماعية مع الهيئة الطبية الدولية -دورة دعم نفسي معUNICEF -دورة اسعاف اولي -دورة منهاج المرونة -دورة ادخال بيانات كونكورد -دورة منهاج مقدمي رعاية 1- ما هو مفهوم الدعم النفسي؟؟

الدعم النفسي هو برنامج خاص بالتغيير في نمط تفكير الإنسان والتحول للتفكير الإيجابي وما يتبع ذلك من تغيير الاعتقادات المسببة للآلام النفسية والإخفاقات وتغيير الحوار السلبي مع الذات . والتغيير في نمط حياة الإنسان وجعلها أكثر توازنا بين الروح والعقل والجسد وذلك عبر مهام واهداف عملية .

2-الهدف من هذا الدعم : التغيير من نمط التفكير ونمط الحياة من خلال برنامج عملي شخصي لمدة شهر يوفر الخصوصية والسرية للطفل . وهنا يجب أن نتعرف على هرم التدخلات في حالات الطوارئ، والذي يستند أساساً إلى هرم الاحتياجات الإنسانية (هرم ماسلو) وهذا الهرم يمكننا من معرفة مستوى التدخل المطلوب: يتألف الهرم من 4 مستويات أساسية، كل مستوى يتضمن أنشطة معينة، ويستهدف فئات أو أشخاص محددة، وسنعرض بعض الأمثلة عن التدخلات التي تجري في كل مستوى:



-مستويات الهرم الأربعة:

1_الخدمات الأساسية والأمان : ينبغي حماية رفاهية الناس جميعا" من خلال استتباب (إعادة)الأمن و الخدمات التي تلبي الاحتياجات المادية والأساسية (كالطعام والمأوى والماء والرعاية الطبية الاساسية ومكافحة الأمراض المعدية ) وفي معظم حالات الطوارئ يقوم المتخصصون في قطاعات كالغذاء و الصحة والإيواء وبتأمين الخدمات الأساسية . وينبغي علينا في هذه الخطوة ان نطلب الاستجابة من ابجهات المعنية المتوفرة ..

2_دعم الأسرة والمجتمع : تمثل الطبقة الثانية الاستجابة العاجلة لعدد أقل من الناس القادرين على المحافظة على صحتهم العقلية ورفاههم النفسي الاجتماعي اذ تلقو المساعدة في الوصول الى الدعم الاجتماعي والاسري وفي معظم حالات الطوارئ تكون هناك إرباكات كبيرة لشبكات الاسرة والمجتمع بسبب الفقد والتشرد والانفصال والمخاوف المجتمعية وانعدام الثقة بالإضافة إلى ذلك حين تبقى شبكات الأسرة والمجتمع سليمة ستفيد الناس في الطوارئ من المساعدة في الوصول إلى دعم أكبر للمجتمع والأسرة .

3_الدعم المركز غير المتخصص : يمثل المستوى الثالث الدعم الضروري لعدد أقل من الناس الذين يحتاجون بصورة إضافية إلى المزيد من التدخلات الفردية الأكثر تركيزاً للأسر والمجموعات من قبل عاملين مدّربين وخاضعين للإشراف . فعلى سبيل المثال : يمكن أن يحتاج الناجون من العنف القائم على اساس النوع الاجتماعي إلى مزيج من الدعم العاطفي ووالحيوي من قبل العاملين الاجتماعيين ويشمل هذا المستوى أيضاً الإسعافات الأولية النفسية والرعاية الأساسية للصحة العقلية من قبل العاملين الأساسيين في الرعاية الصحية .

4_الخدمات المختصة : يمثل المستوى الأعلى من الهرم الدعم الإضافي المطلوب لنسبة قليلة من السكان الذين يعيشون بالرغم من الدعم المذكور معاناة لاتطاق والذين قد تكون لديهم صعوبات كبيرة من الأداء اليومي الأساسي ينبغي ان تتضمن هذه المساعدة الدعم النفسي والعلاج النفسي للناس الذين يعانون من اضطرابات عقلية كلما تخطت احتياجاتهم قدرات الخدمات الصحية الاساسية / العامة الموجودة.

وهذه المشكلات تحتاج : أ_ استشارة الخدمات المتخصصة إن وجدت ب_ الشروع بتدريب اطول وإشراف لمقدمي الرعاية الصحية الاساسية العامة ورغم ان الحاجة للخدمات المتخصصة هي لنسبة قليلة من السكان فقط إلا أن هذه الفئة تصل في معظم حالات الطوارئ إلى آلاف الأفراد ومن هذه النشاطات الأخرى في هذا المستوى التأكد من عدم إهمال المرضى في مشافي العلاج النفسي وإدارة الحالة في الرعاية الصحة العقلية ..

-الدعم متعدد المستويات : في حالات الطوارئ يتأثر الناس بطرق مختلفة ويحتاجون إلى انواع جديدة من الدعم . ويعتبر نظام متعدد المستويات للدعم التكميلي الذي يلبي احتياجات الفئات المختلفة المفتاح لتنظيم دعم الصحة العقلية و النفسية والاجتماعية.


ومن هذا الموقع سنعمل أن يكون هناك سلسة متتالية يمكن أن تكون مفيدة للأمهات اللواتي تعرضن هنَّ وأطفالهن لهذه الازمة وسنبدأ بمبادئ الدعم النفسي وهرم ماسلو (هرم الاحتياجات ).






Comments