top of page

هيا نمرح في المطبخ!!

تاريخ التحديث: ٣٠ سبتمبر ٢٠٢٠


- تالا وريبال: "ماما هل يمكننا شراء كعكة الشوكولا؟"

- أنا: "مممم ماذا لو صنعنا كعكتنا الخاصة في المنزل؟" 😁

- تالا وريبال يفكران: "بشرط واحد !"

- أنا (بترقب): "ما هو؟"

- تالا وريبال: "نحن سنصنعها معك!" 😬

- أنا ( ومع كامل ادراكي لعواقب هذا القرار) "أكيد فلنبدأ العمل!!"🤨😅

بعد قليل كانت تالا تنخل الدقيق تخفق البيض، وريبال يقيس (وبدقة شديدة) كوبًا من الحليب وأنا أراقب كل ما يجري باستمتاع !😎

صحيح أنه انتثر بعض الطحين على الأرض ثم وقعت عدة نقاط من خليط الكعكة لكن ضحكاتنا بعد ساعة كانت تملأ المطبخ ونحن نشم رائحة الكعكة اللذيذة غير مهتمين بكل الفوضى التي كانت تعم المطبخ !🎂👧👦👩





هل تعلم أن الطهي مع أطفالك يعزز نموهم؟

ان كل نشاطات الطهي والخبز هذه تساعد الأطفال على تطوير المهارات الأكاديمية والمعرفية والحركية اللازمة. هل تعلمون أصدقائي أنه في كل مرة نسمح فيها لأطفالنا بمساعدتنا في إعداد وجبة ، فنحن أيضًا نعدهم للنجاح في المدرسة وفي الحياة. أؤكد لكم أحبائي أن الطبخ مع أطفالك يقدم مجموعة متنوعة من الفرص للتعلم والنمو!

عندما كنا أطفالا في الماضي، ربما ساعدنا والدتنا في صنع كرات اللحم أو دحرجة العجين لصنع حلويات العيد. ما لم نكن نعرفه على الأرجح هو أننا كنا تطور مهارات حياتية قيّمة.

أنا هنا لأخبركم بكل مزايا الطبخ الرائعة مع أطفالكم!

 

فوائد الطبخ مع الأطفال


1- تطوير المهارات اللغوية والكلامية

من الرائع أننا عملية الطبخ مع الأطفال تزيد من مفردات الطفل من خلال تعريفه على أسماء الخضار والبهارات والمقادير المتنوعة . كذلك يجب على الأطفال أيضًا اتباع خطوات الطبخ التي من شأنها تعزيز مهارات اللغة الاستقبالية. وعندما نقوم بشرح كل خطوة أثناء الطبخ لطفلتنا وطفلنا ونطلب منهم أن يصفو ما يفعلونه لتنمية قدراتهم اللغوية بشكل أكبر. وبالنسبة لي ولمزيد من التعلم ، فأنا أطلب منهم توقع ما سيحدث بعد ذلك أو تخمين ما سيكون المكون التالي! انها لعبة مسلية!


 

2- الطهو مع أطفالنا يعزز المهارات الحركية الدقيقة


إن خلط المكونات ولف العجين واستخدام قواطع البسكويت كلها طرق رائعة لتعزيز قوة الطفل الحركية والتحكم فيها. هذه هي المهارات اللازمة لتطوير المهارات الأكاديمية مثل الكتابة والقص والتلوين. وهمتنا هنا أن نساعد في تحسين هذه المهارات بشكل أكبر من خلال السماح لهم بصب المكونات ببطء في وعاء أو مزج المكونات معًا بسرعة. وبالنسبة للأطفال الأكبر سنًا، فيمكننا أن ندعهم يساعدون في تقليب البيض المقلي او البان كيك أثناء طهوها في المقلاة.


 

3- نشاطات الطبخ تزيد يزيد من قدرات الرياضيات عند أطفالنا

تنطوي عملية الطهي والخبز على قدر كبير من أساليب القياس . فهنا سوف يتعلم الأطفال وحدات قياس مختلفة للحجوم والأوزان مثل وحدات الكؤوس وملاعق الشاي وملاعق الطعام. كما سيفهمون أيضًا مفهوم الكسور الرياضية والأجزاء المتساوية كإضافة ربع كأس أو نصف قالب من الزبدة كل هذا بالإضافة إلى استخدام مهارات الجمع والطرح مع أطفالك للمساعدة في تعزيز مهارات الرياضيات الأساسية!



 

4- تحسين مهارات القراءة عند الأطفال

عند الطهي مع أطفالي، فانني غالبا ما أطلب منهم قراءة الوصفات. للأطفال الصغار نبدأ بقراءة الأرقام مثل "2" أكواب من الدقيق و "4" ملاعق كبيرة من الزبدة. أما للأطفال الأكبر سنًا ، أطلب منهم قراءة كل خطوات التحضير ثم اتباع الإرشادات. التطبيق العملي للوصفات التي يقرأونها يساعدهم أيضًا على تحسين فهمهم لما يقرأون.


 

5- تعليم أطفالنا الطبخ يقدمهم إلى المفاهيم العلمية

أحب الأولاد المثلجات اللذيذة للفريز التي صنعناها فقط باستخدام الثلج والملح!

ينطوي الطبخ على قدر كبير من مبادئ العلوم. يتعلم الأطفال ما يحدث عندما يتم خلط مكونات معينة معًا ، وكذلك ما يحدث عندما تكون القياسات غير صحيحة. للحصول على بعض أفكار الطهي العلمية . يتعلمون ألية تحول السائل الى جليد عند صناعة المثلجات في المنزل. كما يتعلمون عن تحول السائل الى بخار عندما يشاهدون غليان الحليب أو الماء!


 

6- زيادة التركيز والانتباه

عند الطهي ، يحتاج الأطفال إلى الحفاظ على تركيزهم والاهتمام بكل التفاصيل وإلا فلن تكتمل الوصفة بشكل صحيح. حتى في دروس الطبخ ، فان الطلاب يتعلمون أنه اذا فات الطالب الخطوة الأولى ، فلن يتحول المنتج النهائي بشكل صحيح. تالا وريبال يعلمون الآن أنه يجب عليهم الانتباه إذا كانوا يريدون تناول الكعكة أو البسكويت في النهاية!


 

7- تعليم الطبخ للأطفال يعلمهم مهارات الحياة

يسرني أن أعلمكم صديقاتي أنه كلما طهيت مع طفلتك وطفلك فسيصبحون أكثر استقلالية!

فالطبخ مهارة ضرورية للبالغين. حيث يمكن للأطفال أن يتعلموا مبكرا كيفية صنع شطيرة خاصة بهم ، أو صب الحليب أو تسخين شيء في الميكروويف. يمكن للأطفال الأكبر سنًا تعلم طهي وجبات الطعام لأنفسهم وللعائلة. وهذا سيسمح لهم بأن يكونوا أفرادًا أكثر استقلالية ومسؤولية. يُعلم الطبخ أيضًا العديد من دروس السلامة للأطفال مثل عدم لمس موقد ساخن أو كيفية استخدام السكين بشكل صحيح.


 

8- تعزز ثقافة الأكل الصحي عند الأطفال وفي الأسرة

ان السماح لأطفالنا بالطهي، ومساعدتهم على معرفة ما هي الأطعمة الصحية وغير الصحية. يسمح لهم بتجربة نوع طعام جديد ربما لم يجربوه بطريقة أخرى. كما يشجعهم على تناول الطعام في المنزل بدلاً من المطاعم ومحلات الوجبات السريعة في الخارج والذي يمكن أن يوفر خيارات غير صحية في كثير من الأحيان!

 

9- الطبخ مع الأطفال يعزز ثقتهم بأنفسهم

عندما يكون تالا وريبال قادرين على إكمال وصفة بنجاح وإعداد وجبة صغيرة بأنفسهم ، فإنهم يشعران بإحساس بالفخر والثقة. والنتيجة أنه كلما زاد عدد الأطفال الذين يطبخون ارتفع مستوى استقلاليتهم، وهذا بدوره يرفع من مستوى الثقة بالنفس واحترام الذات لدى طفلتنا وطفلنا.


 

10- يشجع الترابط العائلي

بالنسبة لعائلتنا فإننا اعتمدنا تقليدا عائليا رائع وهو أنه في عطلة نهاية الأسبوع سنقوم بتحضير طبق عائلي من المأكولات (الصحية)!🤩🍨

فالطبخ مهمة يمكن للعائلة بأكملها الاستمتاع بها! يمكننا جعلها روتينًا لطهي عشاء يوم العطلة معًا كل أسبوع أو تحويل ليلة الجمعة إلى ليلة بيتزا خاصة بك. الطبخ معًا كعائلة يجمع أفراد العائلة معًا ويوطد العلاقات الأسرية بشكل رائع.


لذا في المرة القادمة التي تحضرون فيها العشاء أو تحتاجون إلى إعداد كعكة للأصدقاء في المدرسة، فلننادي أطفالنا أولا ولنبدأ بالطبخ معا!

أتمنى أن تكون هذه المقالة قد قدمت بعض الفائدة! نحن بانتظار ابداعاتك! شاركينا ابداعاتك!!





١٢٦ مشاهدة٠ تعليق

أحدث منشورات

عرض الكل

コメント